"شوال"_ رمضان حي لم يمت

رمضان حي لم يمت” الرباط الثالث-الصلاة”

Share

الرباط الثالث : الصلاة  ( 15  شوال 21 شوال )

 

الهدف: المحافظة على الصلاة على وقتها وفي المسجد.

• أشـــرف الأماكـــــن: احرص على الصلاة فى المسجد فى جماعة (وللنساء الحرص عليها فى أول الوقت).
• الفائزون بالقرعـــة: الحرص على الصف الأول وتكبيرة الإحرام .
• رتِّـــب يومـــــــــــك: اجعل الصلاة هى الفاصل بين أنشطة اليوم المختلفة، ومراحل اليوم المختلفة.
• فـــــرق الإسعــــاف: اتخذ صحبة المسجد ليتفقدوك إن غبت ويؤنسونك إن حضرت.
• كن في حراسـة الله: المحافظة على صلاة الفجر فى جماعة تجعلك في ذمة الله. قال صلى الله عليه وسلم: «من صلى الصبح فهو في ذمة الله».
• ابـــــنِ قصـــــــــرك: بالمحافظة على النوافل. قال صلى الله عليه وسلم: «من صلى اثنتي عشرة ركعة بنى الله له بيتـًا في الجنة».
• لا تســــــــــــــــــرق: اجتهد في جمع قلبك على الخشوع، وتذكر قول رسولك صلى الله عليه وسلم:«أسوأ الناس سرقة من يسرق فى صلاتـه».

قـال تعــالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ المَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ) [الأنفال: 24]

• قـــال ابــن القيِّـــم: «والله سبحانه يعاقب من فتح له بابًا من الخير فلم ينتهـزه، بأن يحول بين قلبه وإرادته، فلا يُمكِّنه بعدُ من إرادته عقوبة له، فمن لم يستجب لله ورسوله إذا دعاه، حال بينه وبين قلبه وإرادته، فلا يمكنه الاستجابة بعد ذلك… قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ المَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ)[الأنفال: 24]، وقد صرَّح سبحانه بهذا في قوله: (وَنُقَلِّبُ أَفْئِدَتَهُمْ وَأَبْصَارَهُمْ كَمَا لَمْ يُؤْمِنُوا بِهِ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَنَذَرُهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ)[الأنعام: 110]، وقال تعالى: (فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ)[الصف: 5]، وقال: (وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِلَّ قَوْمًا بَعْدَ إِذْ هَدَاهُمْ حَتَّى يُبَيِّنَ لَهُم مَّا يَتَّقُونَ)[التوبة: 115 ]، وهو كثيرٌ في القـــرآن».
• ورمضان كان بابًا من أعظم أبواب الخير التي فُتِحت لك، فإن كنت قد اغتنمته بحق فتح الله لك أبواب الطاعات بعده، وأما من انقطع بعد ما واظب في رمضان، فهذه علامة على أنه لم ينهل من رمضان كما يجب، فقيِّم نفسك اليوم، واعرف النتيجة المبدئية لسعيك الرمضاني حسب حالك بعده.

(احـــــــــذر).. الصحبــــــــــة القاتلــــــــــــــة

• عدم وضوح أهدافـــك: ماذا تريـد أن تثبــت عليه في شــوال، كن محددًا: (ختمة، وحفظ صلاة، وصيام ست، ونفقـة مستمـرة لم تنقطـع).
• التسويــــــــــــــــــــف: لا تؤجل عمل اليـوم إلى الغـد، واعلـم أنه إذا مضى شـوال وقد خسرت فيـه ما خططت له، فالنهوض بعدها أصعب وأشــق.
• اليـــأس من الثبـــــات: اليأس من الصلاح والثبات على الصلاح أخو الكفر، وهو من أكثر مكائد الشيطان تأثيـــرًا.
• الإمعيـــــــــــــــــــــــة: السباحة فى اتجاه التيار السائد بالغفلة مع الغافلين، والعصيان مع العصـاة.

خماسية المحاسبة

• المشارطـــــــة: حدد أهدافك واشترط على نفسك أن تلتزم بطاعة محددة: القـــرآن .. الصـــلاة ..
• المراقبــــــــــة: تابع تنفيــذ أهدافـــك.
• المحاسبــــــــة: عن طريق جلسة يومية لتقويم الأداء آخر اليــوم.
• المجــــــــــازاة: إتباع السيئة بالحسنة إن أسأت، وذلك عملاً بقوله تعالى: (إِنَّ الحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ)، أو إتباع الحسنة بمثلها شكرًا وامتنانـًا، وذلك عملاً بقوله تعالى: (فَإِذَا فَرَغْتَ فَانصَبْ).
• المجاهـــــــــدة: استرجع تجارب النجاح والسقوط، واستفد من دروس الماضي في تقويم حاضرك والتخطيط لمستقبلك، وراجع نقاط قوتك وضعفك، لتعضِّد الأولى وتتخلص من الثانيـة

 

enlightenedوالآن فلنستمع  لخاطرة الإسبوع :heart:

www.aymanweb.com/audio/after_ramadan/S3.mp3

...
Share
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
إغلاق