استراتيجية K.W.L – أعرف ،أريد أن أعرف ، تعلمت .

Share

استراتيجية K.W.L وأيضاً K.W.L.H  ؛ هي استراتيجية تعلم واسعة الاستخدام، سواء لطلاب أو المتعلم أينما كان وصار ، وبالنسبة للطلاب تهدف إلى تنشيط معرفة الطلاب السابقة، وجعلها نقطة انطلاق، أو محور ارتكاز لربطها بالمعلومات الجديدة الواردة.

وقد وضعت هذه الاستراتيجية Donna Ogle بهدف مساعدة الطلاب على بناء المعنى وتكوينه.

  • مكونات استراتيجية K.W.L من أربع فنيات تدريسية، هي :

1- K للدلالة على كلمة – Know) What we know about the subject ) ؟

وهي خطوة استطلاعية، وأسلوب فني بمساعدة الطلاب على استدعاء ما يعرفونه عن الموضوع من معلومات سابقة.

2- W للدلالة على كلمة Want) What we want to find out ) ؟

وفي هذه الخطوة يزيد المعلم من دافعية الطلاب، ويساعدهم على تقرير وتحديد ما يرغبون في تعلمه، بالإضافة إلى تحديد ما يبحثون عنه، ويرغبون في اكتشافه.

3- L للدلالة على كلمة  – Learn) What we learned) ؟

وهو سؤال تقويمي؛ لبيان مدى الإفادة مما تم تعلمه ، ويستهدف مساعدة الطلاب على تعيين ما تعلموه بالفعل عن موضوع ما.

4- H للدلالة على كلمة How) How can me learn more ) ؟

وتستهدف هذه الخطوة مساعدة الطلاب في الحصول على مزيد من التعلم والاكتشاف والبحث في مصادر أخرى تنمي معلوماتهم وتعمق خبراتهم عن موضوع ما .

  • خطوات استراتيجية K.W.L:

1.    يقوم المعلم برسم جدول K.W.L.H على السبورة، مذكرا الطلاب بعمليات هذه الاستراتيجية، ثم يقوم الطلاب بكتابة المعلومات التي يعرفونها مسبقا، والمعلومات الجديدة التي يريدون معرفتها قبل دراسة الموضوع، وبعده يكملون الجدول بالمعلومات والمعارف الجديدة التي تعلموها.

2.    يجعل المعلم طلابه وحدة واحدة في صفهم الدراسي، أو يقوم بتقسيمهم إلى مجموعات صغيرة، يوجزون معرفتهم السابقة عن الموضوع، ثم يقوم المعلم بكتابة كل فكرة في جدول K.W.L.H ، أو يجعلهم يقومون بكتابتها.

3.    بعد ذلك يطلب منهم طرح أسئلة يريدون الإجابة عنها في أثناء دراستهم للموضوع، ويقوم بتسجيل هذه الأسئلة في الجدول.

4.    يطلب من الطلاب قراءة الموضوع المختار، وتدوين ملاحظاتهم من المعارف والخبرات التي تعلموهات، مؤكدا على المعلومات الجديدة التي ترتبط بالسؤال: ماذا أريد أن أعرف؟.

  • مميزات استخدام استراتيجية K.W.L.H :
  • تعزيز فكرة التعلم التي تجعل الطالب محوراً لعملية التعلم .
  • تمكن المعلم من تحقيق وثبات كبيرة لتعزيز بيئة التعلم الصفي.
  • يمكن أن يبدأ المعلم العام الدراسي بأهداف واضحة يصوغها مسبقاً، ثم يفكر مع طلابه بشكل منسق ومتعاون  إذا كانت هذه الأهداف تحققت أم لا.
  • يستطيع المعلم أن يمكن الطلاب من معالجة أي نص قرائي مهما كانت درجة صعوبته، وذلك من خلال تنشيط معرفتهم السابقة، وإثارة فضولهم.
  • يمكن للمتعلم استخدام هذه الاستراتيجية في مستوى أي صف دراسي، بسبب قوة الأساس الذي تستند عليه.
  • يمكن للطلاب تقرير وقيادة تعلمهم الخاص، ويجب على المعلم أن يعزي نجاحهم في تعلمهم الذاتي إلى ما قاموا به من جهد .

أدوار المعلم في استراتيجية K.W.L :
– المخطط لأهداف الدرس وفق الدروس المختارة التي تساعد في تحقيق ذلك .
– الكاشف عن معارف الطلاب السابقة كأساس للتعليم الجديد .
– الضابط الذي يضبط الظروف الصفية وإدارة مجموعات النقاش .
– الموجه والمنظم لمعرفة الطلاب ضمن مخطط تنظيمي فاعل .
– المحاور والمولد للأسئلة التي تعمل على إثارة تفكير الطلاب .
– المقوم لأداء الطلاب ومدى تحقيقهم للتعلم المنشود .

دور المتعلم في استراتيجية K.W.L :
1- يقرأ أو يشاهد أو يستمع للموضوع ، ويستوعب الأفكار المطروحة منه .
2- يطرح الأسئلة التي تلبي حاجاته المعرفية المبنية على معرفته السابقة .
3- يمارس التفكير المستقل في القضايا والأفكار التي يدور حولها الموضوع .
4- يصنف الأفكار الواردة في الموضوع إلى محاور أساسية وفرعية .
5-يتدرب على ممارسة التفكير التعاوني مع أفراد مجموعته .
6-يناقش ويحاور في الصف .
7-يصوب ما رسخ في بنائة المعرفي السابق من معلومات وحقائق خاطئة .

ويستطيع المعلم أن يمهد للدرس أو يربط التعلم الجديد بالقبلي من خلال هذه الاستراتيجية.  وذلك بتقديمها في بداية الحصة الدراسية، والطلب من الطلبة تعبئة العمودين (K) و (W ( وترك العمود الثالث (L) لتعبئته في نهاية الحصة.
L

Learned

ماذا تعلمت

W

Want to know

ماذا تريد أن تعرف

K

Know

ماذا تعرف

تطبيق الاستراتيجية في الغرفة الصفية

يستطيع المعلم تطبيق هذه الاستراتيجية بشكل فاعل في الموقف الصفي من خلال الخطوات الآتية:

أولاً: ننصح المعلم أن يطلب من طلبته أن يُسّطروا الورقة الأولى من كل درس في  دفاترهم (KWL Sheet)؛ لتنظيم دفاتر الطلبة، وتيسير واختصار الوقت وتقليل التكلفة المادية من توزيع الورق والطباعة. ويبن المعلم للطلبة أن يُسّطروا دفاترهم كالآتي:

عنوان الدرس: ……………………  اليوم:……………التاريخ:……………………………

  L

Learned

ماذا تعلمت

W

Want to know

ماذا تريد أن تعرف

K

Know

ماذا تعرف

 

ثانياً: كتابة المعلم في بداية الحصة أو عرض عنوان الدرس أو الموضوع أو المفهوم الذي تدور حوله فكرة الدرس بشكل واضح على السبورة.

ثالثاً: توجيه الطلبة في بداية كل حصة نحو تعبئة العمودين (K) و (W)

حول الموضوع الذي تم كتابته على السبورة. وترك العمود الثالث (L) لتعبئته في نهاية الحصة.

رابعاً: مناقشة  المعلم الطلبة حول ما كتبوه في ورقة (KWL Sheet)  عن ما يعرفونه أو ما يريدون أن يعرفوه عن الموضوع.

خامساً: قيام المعلم بتقديم الموضوع حسب الطريقة التي يراها مناسبة للطلبة.

سادساً: في نهاية الدرس وبعد تقديمه كاملاً ، يوجه المعلم الطلبة لتعبئة العمود الثالث (L) في ورقة (KWL Sheet).

سابعاً: مناقشة الطلبة فيما تعلموه، وما كتبوه على ورقة (KWL Sheet)، وهي بمثابة تغذية راجعة للمعلم عن الموقف الصفي كاملاً.

 

نموذج KWL

عنوان الدرس: ……………………………………..  الصف:………………………..                           

اليوم:………………………..                            التاريخ:………………………..

  L

Learned

ماذا تعلمت

W

Want to know

ماذا تريد أن تعرف

K

Know

ماذا تعرف

 

 💡 إذن فلنتذكر  : تقوم هذه الاستراتيجية على إعطاء الطلبة الفرصة ليتذكروا ويعرضوا ما يمتلكون من معرفة عن موضوع ما، إضافة إلى منحهم فرصة التفكير فيما يأملون أن يتعلموه بعد الموقف الصفي إضافة إلى عرضهم وتقديمهم للمعلم تغذية راجعة عن ما تعلموه في نهاية الدرس.

...
Share

2 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

shares
error: